إنتقال للمحتوى

Change

صورة

فن اتيكيت تناول اصناف الطعام


  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
5 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1
monah_1975

monah_1975

    عضوة متميزة

  • العضوية الدائمة
  • 468 مشاركة
  • Interests:القراءة الديكور
فن اتيكيت تناول اصناف الطعام

إتيكيت تناول الطعام:
- إن التعامل مع الطعام والشراب له قواعد تحكمه. وعندما يتم دعوتك للطعام في إحدى المطاعم الراقية أو في منزل صديق


تواجهك بعض الأزمات في طريقة تناولك له وخاصة الأصناف "المعقدة" ويصيبك الحرج، لا تقلق من ذلك فسوف أساعدك حتى تتغلب علي ذلك وتصبح ماهراًً لدرجة يطلب فيها الغير إلي مساعدة منك وتكون أنت المعلم.

* أمثلة لبعض أصناف الأكل:
- البيتزا:
إذا لم تقطع البيتزا وتقــدم لك علي هيئــة شـرائح قم أنت بتقطيعها إلي شرائح متساوية بالسكين، وعندما تكون ساخنة يتم تناولها بالشوكة والسكين، ومن المقبول أيضاًً أن تمسك كل شريحة وتناولها بيدك (بدون الشوكة والسكينة).

- البطاطس بكافة أنواعها:
1- البطاطس المحمرة (فرنش فرايز): إما أن تقدم لك طبق منفصل، أو أن تأخذ الكمية المناسبة المقدمة أمامك علي المائدة بواسطة الشوكة ثم تقطع إلي أجزاء صغيرة وتأكلها باستخدام الشوكة.
2- البطاطس المخبوزة (المطهية): يمكنك أخذ الكمية المناسبة بواسطة الشوكة الكبيرة المقدمة معها ثم توضع في الطبق وتقطع إلي أجزاء صغيرة مع إضافة التوابل لها.
3- البطاطس المهروسة (البيورية): تؤخذ الكمية بواسطة ملعقة المائدة الصغيرة.

- شيش الكباب:
إمسك الخلة المثبت عليها الكباب بيد، واستخدام الشوكة باليد الأخرى لإنزال قطع الكباب إلي الطبق عن طريق الضغط علي القطع من أعلي وبعد أن يتم الانتهاء من ذلك، ضع الكباب في جانب واحد من الطبق ويتم تقطيع كل قطعة عند تناولها بالسكين والشوكة.

- الملح:
لا تضيف الملح لما تتناوله من أطعمة إلا قبل تذوقه، وإذا أردت المزيد منه لا تمد يدك عبر المائدة أو فوق الطعام للحصول علي زجاجة الملح لكن اطلبه من الشخص الذي يستخدمها أولاً وإن كانت بجانبك فحركها بواسطة الملعقة حتى تصل لطبقك.

- الحساء:
عندما يقدم الحساء لك في فنجان الحساء الصغير الذي يوجد به يمكنك شربه مباشرة من الفنجان، أما إذا قدم في إناء عميق لابد من استخدام الملعقة. لا تصدر أصواتاًً عند تناولك الحساء، وعند الانتهاء من تناوله ضع الملعقة علي جانب الطبق المقدم عليه الإناء ويعني هذا في الموائد الرسمية أنك جاهز للطبق التالي، وتستخدم مغرفة (كبشة) في وضع الكمية الملائمة التي تحتاجها من الحساء.

- المكرونة الإسباجتي:
تبدو صعبة في تناولها، لكنه علي العكس تماماًً ويتم ذلك عن طريق الشوكة بالطبع وتكون الملعقة هي المعيار في تحديد الكمية التي ستتناولها بالشوكة بحيث لا يتم الإكثار في نفس الوقت من الكمية، توضع الشوكة في المكرونة ثم حاول لف المكرونة حول الشوكة، كما أنه من المقبول أيضاًً استخدام الشوكة في تقطيع شرائط المكرونة إلي أجزاء معتدلة يستطيع الشخص تناولها بدون أية مشاكل أو صعوبات. تستخدم ملعقة المائدة الصغيرة في تقديم أنواع الصلصة المختلفة الخاصة بالمكرونة.

- السلاطات:
إما أن تقدم لك في أحجام صغيرة حينئذ يسهل تناولها ولا توجد مشكلة وهذا دليل علي الخدمة الخاصة والعناية بالضيف علي أن يتم تناولها بالشوكة. وإذا قدمت قبل الطبق الرئيسي أو بعده استخدم شوكة السلطة الصغيرة، إما إذا قدمت مع الطبق الرئيسي تستخدم شوكة الطبق الرئيسي. وتأخذ الكمية المناسبة عن طريق ملعقة كبيرة مخصصة لذلك.

إما إذا قدمت السلطة علي هيئة قطع كبيرة عليك بتقطيعها بالسكين إلي القطع التي تلائمك كل قطعة عند تناولها.
__________________





#2
darimania

darimania

    مشرفة واحة الإبداع النسائي وشئون المنزل

  • الإشراف المتخصص
  • 5600 مشاركة


تسلمين عزيزتي ما تقدمينه لنا من افكار رائعة

يعطيكي العافية


داريمانيا


#3
ريف البوادي

ريف البوادي

    عضوية الامتياز - جوهرة الواحة

  • العضوية الماسية الخاصة
  • 5791 مشاركة
يعطيك العافية ,,



إذا حار أمرك في معنيين ولم تدري ما الخطا و الصواب
فخالف هواك فإن الهوى يقود النفوس إلى ما يعاب

الإمام الشافعي



#4
Samah libya

Samah libya

    عضوة متميزة ومتقدمة

  • العضوية الدائمة
  • 1224 مشاركة
  • Interests:المطالعة والسفر والسياحة <br>الطبخ، التعارف..................
نصائح رائعة للاتيكيت والاكل معا يا سلام



بلادي وان جارت عليا عزيزة واهلي وان جارو عليا كرام



#5
مياسم الورد

مياسم الورد

    عضوية الامتياز - لؤلؤة الواحة

  • العضوية الدائمة
  • 3123 مشاركة
  • Interests:القراءه و السفر والرسم...
رااائعه أنت بنصائحك ...

جزاك الله خير الجزاء غاليتي ...

صورة


#6
فلسفة الجراح

فلسفة الجراح

    عضوة متميزة ومتقدمة

  • العضوية الدائمة
  • 1249 مشاركة
  • Interests:مطالعــة ملامحهـا البريئـهـ
يعطيك العافية..


قال الجندي لرئيسه:

صديقي: لم يعد من ساحة المعركة سيدي.. أطلب منكم الذهاب للبحث عنه؟!..



الإذن مرفوض!.. وأضاف الرئيس قائلاً:

لا أريدك أن تخاطر بحياتك من أجل رجل من المحتمل أنه قد مات..



الجندي دون أن يعطي أهمية لرفض رئيسه ذهب وبعد ساعة عاد وهو مصاب بجرح مميت حاملاً جثة صديقه..



كان الرئيس معتزا بنفسه :

"لقد قلت لك أنه قد مات قل لي أكان يستحق منك كل هذه المخاطرة للعثور على جثة؟!!



أجاب الجندي "محتضرا" :

بكل تأكيد سيدي..عندما وجدته كان لايزال حيا" واستطاع أن يقول لي:

..[ كُنــتــ واثقـــاً بأنك ستأتي ].‎.



الصديق: هو الذي يأتيك دائما‎ًحتى عندما يتخلى الجميع عنك..