إنتقال للمحتوى

Change

صورة

لأدب الصف الثاني/ قصيدة الأندلس / نشاط


  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
4 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1
أسراب

أسراب

    عضوة متميزة ومتقدمة

  • العضوية الماسية
  • 1772 مشاركة
قصيدة أبي البقاء الرندي في رثاء الأندلس
لكل شيء إذا ما تم نقصان ...... فلا يغر بطيب العــيــش إنسانُ
هي الأمور كما شاهدتها دول ...... من سرهُ زَمنٌ ساءته أزمانُ
وهذه الدار لا تُبقي على أحد ...... ولا يدوم على حال لها شانُ
يُمزق الدهرُ حتماً كلّ سابغة ...... إذا نبت مشرفيات وخرصانُ
وينتضي كل سيف للفناء ولو ...... كان ابن ذي يزنٍ والغمد غمدانُ
أين الملوك ذوي التيجان من يمن ...... وأين منهم أكاليلٌ وتيجانُ؟
وأين ما شادهُ شدّاد في إرم ...... وأين ما ساسه في الفرس ساسانُ؟
وأين ما حازه قارون من ذهبٍ ...... وأين عادٌ وشدادٌ وقحطانُ؟
أتى على الكل أمر لا مرد له ...... حتى قضوا فكأن القوم ما كانوا
وصــــــــــار ما كــــان من مــلـــك ومن مـلكٍ .... كــمــــا حـــكـــى عـــن خــيــال الطيف وسنانُ
فجــــائع الدهر أنواع منوعةٌ ...... وللزمان مــســــراتٌ وأحزانُ
دار الزمان على (دارا) وقاتله ...... وأم كسرى فما آواه إيـــوانُ
كأنما الصعب لم يسهل له سببٌ ...... يوماً ولا ملك الدنيا سليمانُ
وللحوادث سلــوان يسهلها ...... وما لما حـــــلَّ بالإسلام سلوانُ
دهى الجزيرة أمر لا عزاء له ...... هوى له أحــــدٌ وانهدّ ثهلانُ
أصابها العين في الإسلام فارتأزت ...... حتى خلت منه أقطار وبلدانُ
فاسأل (بلنسية) ما شأن (مرسية) ...... وأين (شاطبة) أم أينَ (جيان)؟
وأين (قرطبة) دار العلوم فكم ...... مـن عالم قد سما فيها له شان؟
وأيــــن (حــــمــــص) ومــا تــحويه من نزه ...... ونـــهــــرها الـــــعـــــذب فــــيــــاض ومـلآنُ
كـــــــــذا طــــلـــيـــطـــلـــة دار الـــعلوم فكم ..... مــــــــن عــــــالــــم قــــــد ســما فيها له شان
وأيــــــن غــــــــرنــــاطـــــــة دار الجهاد وكم .... أســـــــد بــــــــهـــــــــا وهم في الحرب عقبان
وأيـــــــــن حــــــــمـــــــراؤها العليا وزخرفها ..... كــــــــأنــــــهــــــــــا مـن جنان الـخلد عدنان
قواعدٌ كن أركان البلاد فما ...... عسى البقاء إذا لم تبق أركــــانُ
والـــــــــمــــــاء يجري بساحات القصور بها ..... قـــــــد حـــــــف جــــــدولـــــها زهر وريحان
ونـــــــــــهـــــــرها العذب يحكي في تسلسله ..... سيــــــــوف هـــــــنـــــــد لــهـا في الجو لمعان
وأيـــــــن جــــــامــــــعــــــها المشهور كم تليت .... فـــــــي كـــــــل وقــــــت بـــــــه آي وفرقان
وعـــــــــالـــــــم كـــــــان فـــــــيه للجهول هدى ..... مـــــــــدرّس ولـــــــــه في الـــــــعلـم تبيان
وعــــــــــابــــــــد خـــــــــاضـــــــع لله مـــبتهل ..... والــــــدمــــــع منه على الــخديـــــــن طوفان
وأيــــــــن مــــــالـــــــقـــــــة مرسى المراكب كم ..... أرســــــــت بــــســـــاحتها فـــلك وغربان
وكــــــــم بـــــــداخــــــلـــــهــــــا من شاعر فطن ..... وذي فـــــــنـــــــــون لــــــه حــــذق وتبيان
وكــــــــــم بخــــــــــارجــــــــها من مــــنزه فرج ..... وجـــــــــنـــــــــة حـــــــولها نهر وبستان
وأيــــــــــــــن جــــــــــارتـــــها الزهرا وقبتها ..... وأيــــــــــن يـــــــــــا قوم أبــــطال وفرسان
وأيــــــــــن بـــــــسطـــــــة دار الزعفران فهل ..... رآى شـــــــبـــــيهــــــــاً لها في الحسن إنسان
وكــــــــم شـــــــــجـــــاع زعيم في الوغى بطل ..... تبــــــكـــــــيــــــــه من أرضه أهـــل وولدان
كـــــــــذا الــــــــمــــــــــرية دار الصالحين فكم ..... قـــــــطــــــــب بـــــهــــــا عـلم بحر له شان
تبكي الحنيفية البيضاء من أسف ...... كما بكى الفراق الألف هيمانُ
على الديار من الإسلام خالية ...... قد أقفرت ولها بالكفر عمرانُ
حيث المساجد قد صارت كنائس مـا ...... فيهن إلا نواقيس وصلبانُ
حتى المحاريب تبكي وهي جامدة ...... حتى المنابر ترثي وهي عيدانُ
يا غافلاً وله في الدهر موعظة ...... إن كنتَ في سنةٍ فالدهر يقظانُ
وماشياً مرحاً يلهيه موطنه ...... أبعد (حمص) تغر المرء أوطانُ !!!؟
تلكَ المصيبةُ أنْسَـــتْ ما تَقَـدَّمَها ...... ومــالهَا مــن طوالِ الدَّهـرِ نِسيــانُ
يا راكبينَ عــتاقَ الخيلِ ضــامرةً ...... كـــأنَّها في مجـــالِ السَبـقِ عُقبانُ
وحاملينَ سيـوفَ الهنـدِ مــُرهَفةً ...... كــأنَّها في ظَـلامِ النَّقــعِ نــيرَانُ
أَعنــدكُم نبأٌ مـــن أهــلِ أنــدلُسٍ ...... فقد ســرى بحــديثِ القــومِ رُكبــانُ
كَم يستغيثُ بنا المستضعفــونَ وهُم ...... قَتلـى وأســـرَى فمــا يهتــزُ إنسانُ
ماذا التـــقاطعُ في الإســلامِ بينكمُ ...... وأنتــــم يا عبــادَ اللــهِ إخْـــــوانُ
ألا نــــــفـــــــــوس أبـــــيـــــــات لــــها همم..... أمــا عــلــى الـــخــير أنـــصــــار وأعـــــــوان
يا مـــــن لــــــــنصـــــــــرة قوم قسمـوا فرقاً .....سـطـــــــا عــــــلــــيهـــــم بــــهـا كفر وطغيان
بالأمــسِ كانُوا مُـلُوكاً في مــنازلهِم ...... واليـومَ هـم في بــلادِ الكفـرِ عُبدانُ
فــــــــلـــــــو تــراهُــــم حَيَارى لا دليــلَ لهــم ...... علــــــــيهِـــــمْ مِــن ثــــــــيــابِ الـــذُّلِ ألوَانُ
ولـــــــــــو رأيـــــــت بـــــــكـــــاهم عند بيعهم ..... لـــــهالــــك الأمـــــر واســــتـــهوتــك أحزان
يا ربَّ أمٍ وطفــلٍ حِيــلَ بينهُـــما ...... كـمـــا تُــفــــرَّقُ أرواحٌ وأبـدانُ
وطفلـةٌ مثـلَ حُسـنِ الشمــسِ إذ ...... طلعـت كأنَّما هي ياقــوتٌ وَمَرجانُ
يقودُها العِلْـجُ للمكــروُهِ مكــرَهةً ...... والعــــينُ باكيـــةٌ والقَـلـبُ حيـرانُ
لمثلِ هـذا يبكِي القــلبُ مِن كَمــدٍ ...... إن كـــانَ في القَلـبِ إســلامٌ وإيمانُ


يمكن عمل أسئلة من القصيدة ، وتحسب كنشاط للطلاب ، مثلاً :
ما أهم مدن الأندلس المذكورة في النص ؟
صف الأندلس قبل السقوط ؟
ماذا حدث لأهلها بعد سقوطها ؟
عبر عما فعله الغاصبون فيها ؟
وهكذا فلتتبتكروا كما شئتم ، المهم أن يقرأ طلابنا روائع القصيد


( منقول )




وما من كاتب إلاسيفنى ... ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلاتكتب بكفك غير شيء...يسرك في القيامة أن تراه.


#2
زهورالأقحوان

زهورالأقحوان

    عضوية الامتياز - لؤلؤة الواحة

  • العضوية الماسية الخاصة
  • 3287 مشاركة
غاليتي أسراب

نقل موفق فبوركت

لو أن تاريخ أمتنا يقدم الحاضر والماضي لأبنائها بمثل هذه الروائع لربما كان هناك ارتباط قوي بالأمة وشعور أكبر بها خاصة في هذا الزمان

الذي انسلخ بعض أبنائها عن جلدتها فلا يعرف أحدهم ما يتجاوز حدود موطنه وكأن باقي أمته لا يعنيه بشيء.

ما دعوة أنفع يا صاحبي .... من دعوة الغائب للغائب

ناشدتك الرحمن يا قارئاً .... أن تسأل الغفران للكاتب




جزاك الله الخير كله يا قلب الأمة على هذا الإهداء

#3
أم الحنان

أم الحنان

    عضوية الامتياز - لؤلؤة الواحة

  • العضوية الماسية الخاصة
  • 3335 مشاركة
الغالية الأخت : أسراب


نشاط موفق يا غالية ...


فجميل أن يقرأ أبناؤنا روائع القصيد ...


إن كان هذا هو الهدف ...


لكن الأجمل أن يتبع هذا الهدف أهداف تخدم مادة الأدب و النصوص ...


فالأسئلة التي أوردتها كلها تخدم المناسبة التاريخية للنص ...


و حبذا لو حاولتِ إيراد أسئلة تنفع في تحليل النص أدبيـًا ...


لتستفيد المعلمة و الطالبة في آن واحد ...


و لتتمكني من التدريب على التحليل حبذا اختيار مقطوعات قصيرة ...


وفقكِ الله يا غالية ...


أمثلة :


س: ابتدأ الشاعر قصيدته بحكمة ، وضحيها.


س : ما نوع الجملة في الشطر الأول من البيت الأول ؟


س : وضحي ركني الجملة .


س : أي ركني الجملة الاسمية تقدم ؟


س : ما فائدة تقدم الخبر ( المسند الاسمي ) على المبتدأ ( المسند إليه ) ؟


س : ورد في الشطر الثاني من نفس البيت أمر ، استخرجيه .


س: ما الغرض من الأمر هنا ؟


س : استخرجي من البيت محسنــا بديعيا ، ثم بيني أثره على المعنى و الشكل .


س : ما رأيكِ في المعنى لو أن الشاعر استخدم لفظة ( رغد العيش ) بدلا من ( طيب العيش ) ؟


س : على ضوء تحليلك للصور البلاغية اشرحي البيت شرحــًا أدبيا .


س : اذكري الفكرة التي يشتمل عليها هذا البيت .


س : وضحي نوع العاطفة التي دفعت الشاعر إلى نظم هذه القصيدة .


س : هل لاحظتِ تكلفا في ألفاظ الشاعر أو تنافرا بين أفكاره ؟


و هكذا إلى نهاية القصيدة ...





اللهم ما كتبتُ كلمة إلا أردت بها وجهك الكريم

وما بحتُ بخاطر إلا وجّهت وجهَه إليك

وما رسمتُ حرفاً إلا هوى ساجداً على الورق لجلال وجهك

في صفوفٍ مُسطّرةٍ كما المصلّين في المسجد ، والمجاهدين في الميدان

فتقبّل – يا ربّ – مني ما كان طيّباً , وتجاوزْ عن زلاّت القلم





<div align='center'>ღ(͡ღ


ہ৴¨ *৲.ღ˛ღ°¨๏.ـالحمد لله الذي وهب لي قلوبــًا ُ أغرس فيها العلم ، فأغنم بها الأجر ، و يطول لي بها العمرہ .˛. ๏¨ ღ˛ღ.৴¨

ღ(͡ღ

৴¨ *৲.ღ˛ღ°¨๏.ـاللهم اغفر لوالديَّ ، و أخويَّ ، و أختي و صديقتي .. اللهم ارحمهم و أكرم نزلهم .. و أسكنهم الفردوس الأعلى من الجنة .. اللهم آمين ๏¨° ღ˛ღ.৴¨

ღ(͡ღ

ہ৴¨ *৲.ღ˛ღ °¨๏.مكانتك يا بلادي دوم في القمة .. من يوم كنتِ إلى اليوم يا بلادي ہ .˛. ๏¨° ღ˛ღ.৴
</div>

#4
أسراب

أسراب

    عضوة متميزة ومتقدمة

  • العضوية الماسية
  • 1772 مشاركة
أشكر مبادرة الأخوات ، والرد عن الموضوع

وللغاليم أم الحنان أقول : الهدف الفعلي هو قراءة الطالبة للنص ، ومعرفة ما جرى لماضي أمتها ، وأرى أن المنهج ممتليء بالنصوص التي تعين على التذوق ، ولكن لا مانع من أن أربطها ببعض الأمور التي ذكرت

جزاك الله خير الجزاء

وللعلم : يمكن الاستعانة بأناشيد : نداء وحداء الجزء الثالث ففيها نشيد رائع عن الأندلس .
وكذا : أمتنا فجر جديد





وما من كاتب إلاسيفنى ... ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلاتكتب بكفك غير شيء...يسرك في القيامة أن تراه.


#5
مرج الزهور

مرج الزهور

    عضوة جديدة

  • جديدة
  • 17 مشاركة
لو ان كل ام متعلمة تخصص نصف ساعه بسسسسس بالعصر او بالليل و تقرأ لأبنائها شي حلو زي كذا .. و الله ثم و الله هي المستفيدة إذا تقدموا عيالها .. لاتخافين محد بيستفيد من تقدم عيالك ..! انتي و بس

و مايحتاج فلوس .. مجرد تنسحب من النت و تنطبع فقط


والله من وراء القصد